العمل الليلي يسبب أمراض مثل السكري والسمنة .

0
136

العمل الليلي يسبب أمراض السكري :

أكدت دراسة حديثة أن العمل في دورات ليلية أمر شاق ولكن المشاكل الصحية المحتملة من ورائها , ربما تكون أكثر مما كان يعتقد سابقاً مثل البدانة ومرض القلب . وكشفت الدراسة التي أجرتها جامعة هارفارد في بوسطن ، وجود مخاطر أعلى للإصابة بمرض السكري والبدانة ومرض القلب بين الذين يعملون في الدورات الليلية .

 

وأكد التقرير إن مستويات هرمون “الليبتين” منخفضة فى الدم مما يزيد خطر السمنة على المدى الطويل ، وتتضمن الأعراض الأخرى إرتفاع مستوى هرمون التوتر الكورتيسول وإرتفاع ضغط الدم . وأشار فرانك شير عالم الأمراض العصبية ، إلى أن هناك دليل مقنع بحدوث مخاطر زائدة لمضاعفات مرض القلب وعملية الأيض المرتبطة بالعمل بنظام الدورات ولكن الآليات المؤكدة غير معروفة على جانب كبير.

 

وكانت الدراسات السابقة التي أجريت على الحيوانات التي خضعت لتغيير أنماط النوم نهاراً وليلاً أكدت إنها تسببت في الموت المبكر، كما أنها تزايد خطورة إصابة النساء بسرطان الثدي ربما بسبب طول فترة التعرض للضوء ليلاً بالتداخل مع إنتاج “الميلاتونين” وهو هرمون يفرز إستجابة للظلام . النوم أثناء النهار والعمل فى الليل يسبب العديد من التغيرات فى الشهية ، مما ينتج عنه خلل التمثيل الغذائى  فقد تأكل كثيرا خلال بعض الأوقات وقد لا تشعر وكأنك تناول الطعام خلال أوقات معينة .

 

دراسة أخرى :

وأظهرت دراسة أجرتها كل من جامعة ولاية واشنطن وجامعة سري البريطانية، أن العمل بنظام المناوبات الليلي يربك عددا من العمليات الكيميائية التي اعتاد الجسم على القيام بها في أوقات محددة . ويؤثر العمل الليلي بشكل سلبي على عملية التمثيل الغذائي في الجسم (الاستقلاب) ، وهو ما يؤدي إلى هضم غير سليم للطعام بخلاف ما يحصل لدى من يعملون نهارا ويخلدون إلى النوم ليلا ، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية .

 

وخلال التجربة ، تم تقسيم العينة إلى فريقين، وجرى قياس مستوى مكونات كيميائية معينة ضارة في الجسم ، ليتضح أن من يعمل خلال الليل لمدة أطول معرضون بشكل أكبر لمتاعب أعضاء مرتبطة بالجهاز الهضمي مثل الكبد والبنكرياس . ويعد ارتباك عملية التمثيل الغذائي في جسم الإنسان من الأسباب البارزة لأمراض خطيرة مثل السمنة والسرطان والكلى .

اترك رد