تآكل الأسنان الحمضي , الأسباب والوقاية والعلاج .

0
432
تآكل الاسنان الحمضي , الاسباب والوقاية والعلاج .

تواجه اطباء الاسنان هذه الايام حالة مرضيـة اخذت في الانتشار تدعى: تآكل الاسنان الحمضي ( Acid Dental Erosion ) وهي عملية كيميائية تراكمية تستمر مع الزمن لدى الناس من ختلف الاعمار، وتتميز بفقدان طبقة مينا الاسنان لتصل في بعض الاحيان الى عاج السن بتأثير الاحماض الخارجية المنشأ في اغلب الاحيان، او بسبب الاحماض الداخليـة المنشأ في احيان اخرى .

 

يظهر تآكل السن بشكل املس وناعم ما يجعل سطح السن قليل المعادن ، حيث تبدأ طبقة المينا في الاسنان الامامية او الاضراس الخلفية بالتآكل تدريجيا لتصبح الاسنان حساسة للمشروبات من اي نوع، او عند مضغ الطعام وفي مرحلة لاحقة ربما تصبح مؤلمة .
التآكل بالأحماض الخارجية :
ينتج عن تأثير تناول المشروبات والمأكولات الحمضية ، وتحدد درجة التآكل بقوة الحمض وكمية المأكولات والمشروبات الحامضة وعدد المرات التي يتم فيها تناولها، ويقع في مقدمتها المشروبات الغازية بكل اشكالها والوانها، فقد لوحظ انتشار التآكل عند اليافعين من الشباب ومن الجنسين الذين يستهلكون كميات من المشروبات الغازية اكثر مما يستهلكه البالغون. اضافة لذلك فان الفواكه الحمضية يمكن ان تسبب تآكل مينا الاسنان اذا ما تم تناولها بكثرة .

 

التآكل بالأحماض الداخلية :
وهي الاحماض التي تأتي من المعدة في حالة الاقياء المتكرر اثناء الحمل ، او بسبب اضطرابات عصبية او نفسية او بعد تناول المشروبات الكحولية. واذا ما ترافقت الاحماض الداخلية المنشأ بتناول المشروبات الغازية فعندها يصبح الضرر اشد على مينا الاسنان .

 

تشخيص تآكل الأسنان :
يعد التشخيص المبكر لتأكل مينا الاسنان ومعرفة اسبابه الخطوة الاكثر اهمية في تقديم العلاج المناسب ، فمن الضروري معرفة عادات المريض في المأكولات والمشروبات التي يتناولها ، وفيما اذا كان يعاني من صك الاسنان الذي يؤدي الى تآكل مينا الاسنان. ويلاحظ طبيب الاسنان عادةتآكل المينا على الاضراس الخلفية، وشفافية على الاسنان الامامية مع انكشاف العاج في بعض الاحيان، وبالنتيجة تصبح الاسنان حساسة بدرجات متفاوتة للمأكولات والمشروبات واحيانا مؤلمة، اضافة لتشوه مظهرها في بعض الاحيان .

 

الإجراءات الوقائية والعلاجية :
تقوم هذه الاجراءات على الاقلال من تناول المشروبات الغازية والعصائر الحمضية وتخفيفها باضافة الماء اليها بنسية 50% عند الضرورة لتناولها، اما الفواكه الحمضية فيتم تناولها باعتدال اثناء وجبة الطعام للتخفيف من آثارها الحمضية .

اضافة لهذا كله فان طلي وتطبيق الفلورايد جل من قبل طبيب الاسنان عدة مرات سنويا سيكون مفيدا لتخفيف حساسية الاسنان، الى جانب ذلك ينصح المرضى باستعمال فرشاة اسنان ناعمة وطرية باستمرار ، ومعجون اسنان طبي الذي يدعم مينا الاسنان ويخفف حساسيتها ، اما المرضى الذين يقومون بصك اسنانهم اثناء النوم ، فيتم عمل جهاز الواقي الليلي Night Gard من قبل طبيب الاسنان ليستعملونه ليلا ، هذا وفي حالة اتضح بأن تآكل الاسنان بسبب الاحماض الداخلية التي تأتي من المعدة فيمكن معالجة اسبابها بالتعاون مع اطباء الاختصاص تبعا للحالة الموجودة والمسببة لهذا التآكل .

 

آخر القول، ان حالة تآكل الاسنان بسبب الاحماض تعتبر حالة مرضية مزمنة تنتج عن تناول المشروبات الغازية والفواكه الحامضة ، اضافة للاحماض الداخلية المنشأ الناشئة عن الاقياء المتكرر، كما ان صك الاسنان اثناء الليل قد يؤدي الى تآكل مينا الاضراس الخلفية . تتطلب هذه الحالة بعضا من الوقت والصبر والمتابعة لمعالجتها ، على ان يقوم المريض بالمراجعة الدورية لطبيب الاسنان المعالج لتأمين الرعاية المناسبة.

اترك رد